للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

جائز شرعًا؛ كعبد الله ومحمد وأحمد ونحوها" (١).

[عبد المعتني]

قالت "اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء" لصاحب هذا الاسم: "يجب عليك تغيير اسمك؛ لأنه لم يثبت تسمية الله تعالى بالمعتني" (٢).

[قمر الأنبياء]

قالت "اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء" لصاحب هذا الاسم: "التسمي بهذا الاسم لا يجوز؛ وعليه إجراء ما يلزم نحو تغييره واستبداله باسم مناسب ليس فيه محذور شرعي؛ كعبد الله وعبد الرحمن ونحو ذلك لدى الجهات الرسمية" (٣).

[عبد الدين]

قالت "اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء" لصاحب هذا الاسم: "لا يجوز التسمي باسم (عبد الدين)، وعليك أن تجتهد في تغيير الاسم؛ إما بعبد الرحمن أو عبد الله، أو غير ذلك من الأسماء المشروعة" (٤).

[القرآن صنعه الله!]

سئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء": "لقد سمعت من إمام أحد المساجد حديثًا في هذا الشهر عن فضل القرآن، وكان من ضمن حديثه


(١) "فتاوى اللجنة"، (١/ ٤٧٧) ..
(٢) "فتاوى اللجنة"، (١١/ ٤٨١).
(٣) "فتاوى اللجنة"، (١١/ ٤٨٣).
(٤) "فتاوى اللجنة"، (١١/ ٤٨٤).

<<  <   >  >>