للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[حان وقت الصلاة]

قال الشيخ عبدالسلام بن برجس آل عبد الكريم -رحمه الله-: "كان السلف يكرهون أن يُقال حانت الصلاة، ويأمرون أن يقال حضرت الصلاة.

ففي "مصنف ابن أبي شيبة، (١/ ٣٣٦) عن أبي ظبيان أنه كره أن يقول: قد حانت الصلاة.

وعن أبي معشر عن إبراهيم النخعي قال: كانوا يكرهون أن يقولوا قد حانت الصلاة، فقال: إن الصلاة لا تحين، وليقولوا: قد حضرت الصلاة.

وبالنظر إلى ورود لفظ حان، في لسان الشارع ولسان العرب، يظهر معني كراهية السلف لإطلاق هذا اللفظ على دخول وقت الصلاة؛ ذلك بأن معني حان وقت كذا: قرب وقته، لا أنه دخل، ولذا جاء في بعض الأحاديث: "كانوا يتحينون وقت الصلاة" و "كنا نتحين زوال الشمس" أي يطلبون حينها، وهو وقتها، فهو لم يدخل بعد.

قال في "لسان العرب" (١٣/ ١٣٦): حان الشيء: قَرب، وحانت الصلاة دنت. أهـ

فاللفظ العربي الصحيح للتعبير عن دخول وقت الصلاة أن يقال: دخل وقت صلاة كذا، أو حضرت الصلاة، فهذان التعبيران يدلان على أن الصلاة قد وجبت لدخول وقتها. وهذا التعبير هو الذي استعمله الشارع -صلى الله عليه وسلم-.

جاء في حديث مالك بن الحويرث أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "إذا حضرت

<<  <   >  >>