للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

[٢ - من آثار الإيمان بالكتب والرسل على القلب]

أولًا: العلم برحمة الله تعالى وعنايته بخلقه، حيث أنزل لكل قوم كتابًا يهديهم به، ورسلًا يهدونهم ويرشدونهم.

ثانيًا: ظهور حكمة الله تعالى، حيث شرع في هذه الكتب لكل أمة ما يناسبها، وكان خاتم هذه الكتب القرآن العظيم مناسبًا لجميع الخلق في كل عصر ومكان إلى يوم القيامة.

ثالثًا: زيادة حب الله وشكر نعمته تعالى على ذلك.

[المطلب الثالث: الإيمان بالقضاء والقدر]

معناه:

[معنى القضاء لغة]

القاف والضاد والحرف المعتل يدل على إحكام الأمر وإتقانه وإنفاذه لجهته.

والقضاء: الحكم، ولذلك سمي القاضي قاضيًا؛ لأنه يحكم الأحكام وينفذها. وسميت المنية قضاءً؛ لأنها أمر ينفذ في ابن آدم وغيره من الخلق (١).

تعريف القدر لغة:

القاف والدال والراء يدل على مبلغ الشيء وكنهه ونهايته، فالقدر: مبلغ كل شيء، يقال: قدره كذا، أي: مبلغه، وكذلك القدر.

وقدرت الشيء أقدره وأقدره من التقدير، وقدرته أقدره.

والقدر: قضاء الله تعالى الأشياء على مبالغها ونهاياتها التي أرادها لها، وهو القدر أيضًا، وهو ما يقدره الله -عز وجل- من القضاء، ويأتي بمعنى القدرة والتقدير (٢).


(١) ينظر: مقاييس اللغة (٥/ ٩٩)، لسان العرب (١٥/ ١٨٦) (قضي).
(٢) ينظر: مقاييس اللغة (٥/ ٦٢)، الصحاح (٢/ ٧٨٦ - ٧٨٧) (قدر).

<<  <   >  >>