للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

عندكم؟

فأخذت أقرأ عليه المعاملات، وأنا أرى عليه من السرور والانشراح، ما يبهر اللب؛ فبقيت أقرأ عليه حتى السابعة والثلث تقريبًا، فظننت بعدها أنه سينام نومة طويلة؛ فإذا به يقول: ضع منبه الساعة على الثامنة والثلث، فلما جاء ذلك الوقت نهض إلى رابطة العالم الإسلامي؛ لحضور الندوات، والاجتماعات المطولة، التي كانت تعقد آنداك، ولم يرجع إلى منزله إلا الساعة الثانية والنصف بعد الظهر، ثم أكمل الجلوس مع الحاضرين في المجلس، وتناول معهم الغداء، وصلى العصر وهو في تمام النشاط، والانشراح، ونحن نكاد نسقط على وجوهنا من جراء الإرهاق، وقلة النوم (١).

ومع هذا الجهد العظيم من سماحته رحمه الله في شتى ميادين الخير إلا إن له انتاجًا علميًا غزيرًا في شتى فنون العلم الشرعي في العقيدة والحديث والفقه وغير ذلك، طبع منها قرابة ثلاثين مجلدًا.

النموذج الثالث: الدكتور عبد الرحمن السميط رحمه الله (٢):

عبد الرحمن بن حمود السميط ولد سنة ١٣٦٦ هـ، وتوفي رحمه الله في شوال سنة ١٤٣٤ هـ، داعية كويتي ومؤسس جمعية العون المباشر -لجنة مسلمي إفريقيا سابقًا- ورئيس مجلس إدارتها، حيث تولى منصب أمين عام لجنة مسلمي إفريقيا عام ١٤٠١ هـ، وواصل على رأس الجمعية بعد أن تغير اسمها إلى: جمعية العون المباشر في عام ١٤١٩ هـ.


(١) ينظر: جوانب من سيرة الإمام عبد العزيز بن باز رحمه الله، رواية الشيخ محمد الموسى مدير مكتب الشيخ، من إعداد الشيخ محمد الحمد (١٦٤ - ١٧١) مع بعض التصرف.
(٢) ينظر ترجمته في: عبد الرحمن السميط أسطورة العمل الإغاثي، لعبد العزيز سعود العويد، آفاق للنشر الكويت، ط ١، ١٤٣٧ هـ، العمل الإغاثي عند الدكتور عبد الرحمن السميط وأثره في قبول دعوته، إعداد: الأستاذ علي محمد الشهري، مدار الوطن، ط ١، ١٤٣٧ هـ.

<<  <   >  >>