للمساهمة في دعم المكتبة الشاملة

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

قوله -عز وجل-: {حَتَّى إِذَا فُزِّعَ عَنْ قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ قَالُوا الْحَقَّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} [سبأ: ٢٣].

وأما (الأَعْلَى) فقد ورد مرتين، وهما:

قوله -عز وجل-: {سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى} [الأعلى: ١].

قوله -عز وجل-: {إِلَّا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى} [الليل: ٢٠].

وأما (المُتَعَالِ) فقد ورد مرة واحدة، وهي:

قوله -عز وجل-: {عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ} [الرعد: ٩].

ورود اسم الله (العلي- المتعالِ) في السنة النبوية:

ورد اسم الله (العلي) في السنة النبوية، ومن وروده ما يلي:

عن عبادة بن الصامت -رضي الله عنه-، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: «مَنْ تَعَارَّ مِنَ اللَّيْلِ، فَقَالَ- حِينَ يَسْتَيْقِظُ-: لَا إِلَهَ إِلَّا الله، وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ، وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، سُبْحَانَ الله، وَالْحَمْدُ لله، وَلَا إِلَهَ إِلَّا الله، وَالله أَكْبَرُ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِالله، ثُمَّ قال: اللهم اغْفِرْ لِي، أو دعا، استُجيب له، فَإِنْ تَوَضَّأَ، قُبِلَتْ صَلَاتُهُ» (١).

وعن ابن عباس -رضي الله عنهما-: «أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يقول- عند الكرب-: لَا إِلَهَ إِلَّا الله الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ، لَا إِلَهَ إِلَّا الله الْحَلِيمُ الْكَرِيمُ، لَا إِلَهَ إِلَّا الله رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ، لَا إِلَهَ إِلَّا الله رَبُّ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ، وَرَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ» (٢).


(١) أخرجه البخاري، رقم الحديث: (١١٥٤).
(٢) أخرجه أحمد، رقم الحديث: (٣٤١٧)، وابن ماجه، رقم الحديث: (٣٨٨٣)، حكم الألباني: صحيح، السلسلة الصحيحة، رقم الحديث: (٢٠٤٥).

<<  <  ج: ص:  >  >>