للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

(فَمِنْهُمْ مَنْ آمَنَ) أي: فمنهم من ثبت على الإيمان.

(وَمِنْهُمْ مَنْ كَفَرَ) أي: ومنهم من حاد وكفر.

(وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا اقْتَتَلُوا) أي: لو شاء الله لجعل البشر على طبيعة الملائكة لا يتنازعون ولا يقتتلون.

(وَلَكِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يُرِيدُ) كل ذلك عن قضاء الله وقدره.

[الفوائد]

١ - أن الرسل عليهم السلام يتفاضلون.

٢ - أن فضل الله يؤتيه من يشاء.

٣ - إثبات الكلام لله تعالى.

٤ - أن كلام الله للإنسان يعتبر رفعة.

٥ - إثبات نبوة عيسى.

٦ - أن عيسى مولود.

٧ - الرد على النصارى في زعمهم أن عيسى إله.

٨ - إثبات المشيئة لله تعالى.

٩ - بيان حكمة الله في انقسام الناس إلى مؤمن وكافر.

<<  <   >  >>